الوطن الموريتاني علاقة لغن بالمشحات الأندلسية - دراسة نقدية - - موقع الوطن الموريتاني

علاقة لغن بالمشحات الأندلسية - دراسة نقدية -

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • علاقة لغن بالمشحات الأندلسية - دراسة نقدية -

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


    كنت قد نشرت هذا الموضوع سابقا في منتديات بالغربان الثقافية ولتعم الفائدة
    أحببت أن أنقله هنا راجيا من المولى القدير أن ينال إعجابكم أساتذتي..

    علاقة لغن بالموشحات الأندلسية - دراسة نقدية -

    إن المواضيع الجمالية في الشعر الحساني لا حصر لها مثل الإيجاز والتصوير البلاغي والإرتباط بالدمن والأطلال وغيرها..
    كلها مواضيع قابلة لأن تتناول في دراسات مستفيضة نظرا لثرائها البياني والجمالي.
    لقد أثرى الشعر الحساني حياة الموريتانيين الأدبية والأخلاقية وكان له الأثر البالغ في تحديد هويتهم الخاصة،
    بوصفه موضوعا شاملا لأغلبية عناصر التراث الوطني فهو سجل الوقائع التاريخية والملاحم البطولية وديوان الأخلاق الكريمة
    والتوجيهات الحميدة والتوحيد والمديح النبوي وغيره.
    ففي مجال التوجيه على سبيل المثال يقول محمد عبد الله ولد محمد آسكر:

    يل ميت بيك التدبير = امن رخست عقلك زاد الخير
    ما تختير اتموت اتختير = رزقك يتلاحكلك من كط
    أعرف عنك يعطيك الخير = لاه تخلط ش ما يخلط
    هو لعمر والرزق اكداد = هذا فاللوح اكبيل انخط
    كد امنين اعل واحد زاد = ينخط اعل لوخر ينخط.

    وفي التوحيد يقول الشاعر نفسه:

    كد ال فيه ابرك يلمع = تعط واتخوَّف واطمَّع
    معطاك امونك واسلع = وابلا من حجت تسلاع
    اتخوافك حك ان يخلع = اتطماعك فوك من التطماع
    اذ من ش كامل فيك اتفاكْ = من تخوافك ل والتطماع
    ما خلاه بي تظياك = الا خلاه بي تساع

    وفي المديح النبوي يقول دده محمد الأمين السالك:

    يارب صلي وسلم = على عبدك محمد
    نبي الأميين أكرم = خلق الله اعل الله احمد
    اعطيه ال يرضيه الى = يرضى واعطيه الوسيل
    رب واعطيه الفضيل = واجعله في مقام الحمد
    الفوك اج فاحسن حيل = وانت طيت اعل ذاك الوعد
    النافذ كما أنزل = من فضلك يالواحد الأحد

    وفي التوسل إلى الله وطلب المغفرة من الذنوب والمعاصي:

    نعرف عن كطيت ابغيت = لغياد اغنيت افلبتيت
    وافلشوار امل غنيت = وافلبلاد ارتد اغناي
    واليوم اعل راص وليت = سابك ماجات المناي
    تغفر ل محد موجود = اغناي ينكال احذاي
    واغفر ل زاد الين انعود = اغناي ينكال اراي

    وكما هو سجل للقيم فإنه خزان أسرار المحبين ومستودعهاالآمن والملاذ الذي يلجؤون إليه للتعبير عما تعتلج به نفوسهم المعذبة ،
    ومع أن هناك تشابها للكاف مع البيت الشعري الفصيح من الناحية الموسقية ،
    فإن هناك تشابها بنيويا واضحا بين الشعر الحساني والموشحات الأندلسية يصل حد التطابق أحيانا..
    فالمتتبع للبنية الفنية للموشحة يتضح له بجلاء لا يتطلب كثير ذكاء ، التشابه بينها وبين الشعر الحساني سواء الكاف أو الطلعة وحتى أنك
    تجد البت بذاته دون أي تغيير، مثلا:

    ضاحك عن جمان = سافر عن بدر
    ضاق عنه الزمان = فحواه صدري

    فهذا كاف من لبتيت الناقص ستة متحركين ومثاله من الشعر الحساني:

    يابراهيم ال جيت = لاهل ابراهيم العبد
    كوللهم عنك ريت = حد إسول عن حد

    وكذالك قول الآخر:

    آه مما أجد = شفني ما أجد
    قام بي وقعد = باطش متئد
    كلما قلت قد = قال لي أين قد؟

    هذه طلعة من لبتيت الناقص خالص ومثالها في الشعر الحساني - دده محمد الأمين السالك-:

    ابغيتك ما شفريت = افبغيك يالعزيت
    ساعت طربك وابغيت = اطعينك واتمغنيك
    واتعسريك الا تيت = نتخمم ماه بيك
    وان كد الل عدلت = من ش لاه اعسريك
    أن ابغيتك اصدكت = ابغيتك صرتك ذيك
    يا امريم ما صدكت = اعليك ان نبغيك

    وفي لبتيت التام:

    اغتنم حين أقبلا = وجه بدر تهللا
    لا تقل بالهموم لا = كل ما فات انقضى
    ليس بالحزن والبلى = يرجع كل ما مضى


    هذه طلعة من لبتيت التام لا غبار عليها - ثمانية متحركين - ويماثلها في الوزن بتطابق كامل:

    لا حول وكتن كل افبل = الغرب لعوين انتكل
    وكتن عاد الساحل من تل = كل انهار ازيد احزيمِ
    ولا قوة إلا بالــ = ــــله العلي العظيم

    وأيضا :

    أنا أفديه من رشا = أهيف القد والحشا
    سقى الحسن فانتشا = مذ تولى وأعرضا

    هذه احمر وعكرب أولى لطلعة من لبتبت التام الذي لا غبار عليه، ومثاله بين قوسين:

    ( مارت عن ملان شرك = يلعكل احرام انظر ملك
    ذوك ارياح الباطن حرك = وانت تسدر فالعقار)
    اتنظر كنوال ، الملك = لله الواحد القهار

    وفي التيدوم سبعة متحركين:

    بدر تم شمس ضحى = غصن نقى مسك شم
    ما أتم ما أوضحا = ما أورقا ما أنم

    هذا كاف من بت التيدوم الخالص ومثاله من الشعر الحساني:

    يالواحد في الذات اغفر = ل دهر افحومت لعليب
    واغفرل دهر المحصر = هو افصلها يالمجيب...إلخ


    لقد استفاد الشعر الحساني إذن في بنيته الفنية كما رأينا من الموشحات الأندلسية لا في العروض فقط
    وإنما أيضا في اتفاق الروي بين التيفلواتن الأولى والثالثة والرابعة بغض النظر عن العروض سواء تعلق الأمر بالكاف
    أو بالطلعة،
    فكما هو معروف أن الكاف في الشعر الحساني يتكون عادة من أربع تفلواتن وأحيانا من ستتة، فمثال الكاف أربع تفلواتن
    بغض النظر عن التقطيع:

    هل درى ظبي الحمى أن قد حمى = قلب صب حله عن مكنس
    فهو في حر وخفق مثلما = لعبت ريح الصبا بالقبس

    ومثالة من ستة تفلواتن:

    أيها السائل عن جرمي لديه = لي جزاء الذنب وهو المذنب
    أخذت شمس الضحى من وجنتيه = مشرق الشمس في مغرب
    ذهب الدمع بأشواقي إليه = وله خد بلحظي مذهب

    الطلعة هي الأخرى استفادت من تقنية الموشح حيث وردت فيه كثيرا حمر الطلعة.. مثل:

    غزال هاج لي شجنا = فبت مكابدا حزنا
    عميد القلب مرتهنا = بذكر اللهو واللعب

    هذه طلعة بكسرة واحدة ومثلها في الشعر الحساني:

    بسم الله الرحمان = إله الانسان
    وساي لحسان = لهل العصيان
    هو الكريم = هو الحليم
    هو الرحيم = هو السبحان...إلخ.

    وهذا بحد ذاته لا يعني أن الشعر الحساني تقليد للموشح ولا نسخ له وإنما استفاد من بنيته الفنية وتميز هو بخصوصياته
    الفنية والدلالية والتعبيرية والإبداعية.. مثل القدرة على التعبير الموجز..

    لوح اسلام فل عزيت = كول اله عن كلت الهَ
    ولل كاع اسكت ما شكيت = انك سابكن تيت الهَ

    كما يتميز الشعر الحساني بالقدرة على اختزال المعاني الكثيرة في كاف من أربع تفلواتن:

    فامنين اغل لغياد = وسات اتسوحيل
    اصل ادليل ماعاد = منه راص اعديل

    فقصة " راص لعديل" مع الساحل معروفة فراص لعديل لا يتوجه إلى الساحل نظرا لتوفر الملح في تلك لمنطقة بكثرة..
    القصة كلها اختزلها الشاعر في كاف من أربع تفلواتن من لبتيت الناقص في إيحاء غريب في روعته وجماله:

    فامنين اغل لغياد = وسات اتسوحيل
    اصل ادليل ما عاد = منه راص اعديل.

    والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..

  • #2
    الأديب شكرا لك على هذه الجهود الجبارة.
    ننتظر منك المزيد.
    تـــــــحياتى.

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيك جهود جبارة يا أديب تقبل اسمى ايات التقدير والتقدير

      تعليق


      • #4
        جميل أيها الأديب
        الأستاذ الأديب دده محمد لمين السالك مرجع في ما يمكن أن نطلق عليه الأدب المقارن ان صح التعبير وله بحوث قيمة في هذا المجال يقارن فيها بين الأدب الحساني ونظيره الفصيح .
        الأستاذ الأديب إضافاتك نوعية وجهودك محمودة وسعيك مشكور .
        يقينا حصلت الفائدة واحتسب الأجر من الله تعالى جزاك الله خيرا وأدام لنا سخي يراعك ونفعنا بسعة اطلاعك آمييييين .

        تعليق


        • #5
          [align=center]الإأستاذ الأديب وطني أنا..
          كم أنا سعيد بمرورك الجميل ولك مني جزيل الشكر والإمتنان..

          الأستاذ دده محمد لمين السالك في كتابه من جماليات الشعر الحساني - دراسة نقدية -
          أعجبني طرحه وتقديمه ، كما أعجبت بمحتوى الكتاب نوعا ما..
          ولكونه ربما قد يكون المؤلف الوحيد - على حد علمي - تحدث عن الشعر الحساني
          بمنظور نقدي بحت من جهة ، ومن جهة أخرى محبة أن تكون منتدياتنا واجهة تعبيرية عن
          ثقافتنا ومدى تنوعها.. ومدى اهتمامنا بها أيضا.
          ولتضافر العاملين السابقين مع عامل ثالث هو حاجة في نفس يعقوب ، اهتممت بكتابه هذا
          وأضفت كثيرا من مواضيعه إلى عالم النت حتى بالكاد أتممته..

          شكرا لكم جميعا أساتذتي على المرور المشرف.[/align]

          تعليق

          يعمل...
          X