الوطن الموريتاني لافتات شنقيط - موقع الوطن الموريتاني

لافتات شنقيط

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لافتات شنقيط

    "لافتات" شنقيطية.. في المسألة الموريتانية!!

    عبدوتي ولد عال




    لأن الشعوب طبائع وأمزجة قيل عن السودانيين وولعهم بالسياسة والأحزاب: "إذا التقى سودانيان أسسا حزبا"، ونقول على نفس الوزن: "إذا التقى موريتانيان نصبا خيمة شعر"؛ لأنه إذا كانت الجزائر بلد المليون شهيد فإن موريتانيا بلد المليوني شاعر أو يزيد!!
    وفي أسمار أهل الصحراء قد يغيب أي شيء وكل شيء إلا الشعر والشاي الصحراوي الذي أنضجته النار على مَهَل! فالحياة في موريتانيا ما زالت بسيطة ونقية تماما مثل البكر؛ لم تقربها حضارة "الاستهلاك"، ولم يفسدها الجري وراء الربح والمادة كجري الوحوش في البرية.. لذلك عُرفت ببلاد الشعراء. الناس فيها على الفطرة واتساع الصحراء جعلهم يتعاطون الشعر كالماء.

    "التقي ولد الشيخ" أحد نجوم الشعر في موريتانيا، ومن أكثرهم قدرة وجرأة في التعبير عن نبض الشارع الموريتاني، خاصة أنه قصر شعره على قضايا وطنه وأمته، وطريقته في الشعر أقرب إلى نهج الشاعر العراقي أحمد مطر في قصائده اللاذعة التي ضمتها مجموعته "لافتات"، غير أن "التقي" ظل وفيا للطريقة "الشنقيطية" في الشعر، والتي لا تبغي بعمود الشعر بديلا، خاصة أن امتلاكه لناصية البيان يجعله يغرف من بحر لا حدود له، ويحيل "قيود" العروض "حبال أشرعة" تبحر به نحو أفق كفضاء الصحراء لا ينتهي من الأخيلة والصور والمعاني.

    اصطحبنا أصدقاء "إسلام أون لاين.نت" في رحلة شعرية مع "التقي" لمشاركته همومه وشعره ولافتاته، بدأناها من نواكشوط وانتهت في "جوانتاناموا" مرورا بالأقصى وأطفال الحجارة فكانت المقابلة التالية:

    * "إسلام أون لاين.نت": في البداية مبارك عليكم الاكتشافات البترولية.. هل نقول بأن موريتانيا ستصبح -أخيرًا- من بلاد النفط وتجري في أيديكم الدولارات..؟!

    التقي ولد الشيخ:

    إن الذي في بطنه
    رمى مناجم الحديد

    وصاح في شراهة
    ونهم هل من مزيد

    والتقم "الحوت" ولم
    يعطف على الشعب الشريد

    وصاح في شراهة
    ونهم هل من مزيد

    هو الذي يا سادتي
    سيشرب النفط الجديد

    ثم يصيح في نهم
    قائلا: هل من مزيد!


    * "إسلام أون لاين.نت": لكن لماذا كل هذا؟.. أليست موريتانيا مستقلة ومر على استقلالها 4 عقود كاملة؟!

    التقي ولد الشيخ:

    بعد عقود أربعة
    ها نحن وسط المعمعهْ
    هوية مسلوبة
    وملة مضيعهْ
    الشيخ جافا ورده
    والظبي ألقى برقعهْ
    أي نشاز ما أرى؟
    أية رؤيا مفزعهْ؟
    رباط أم منارة
    أم بيعة أو صومعهْ؟

    شنقيط أم "كنيستٌ"
    أم هذه مجتمعهْ؟
    وكلنا مستسلم
    في وجه تلك الزوبعهْ
    وفي المدى ذاك الفتى
    يجري ولا يجرى معهْ
    وكل من وافقه
    من حقه أن يسمعهْ
    وكل من خالفه
    من حقه أن يصفعهْ
    سياسة قديمة
    لكنها متبعهْ
    القصر فيها سيد
    والشعب فيها إمعهْ!

    * "إسلام أون لاين.نت": وماذا عن حرية التعبير التي لا ينقطع الحديث عنها؟!

    التقي ولد الشيخ:

    تندر بالمديرة والمدير وحتى بالوزيرة والوزير

    ولا تحذر على هذي وهذا لدى التنكيت من عود الضمير
    ولكن فاحذرن مما يؤدي إلى عود الضمير على "الأمير"

    * "إسلام أون لاين.نت": لكن هناك اتجاه واضح لدى المسئولين عندكم للاقتراب أكثر من الجماهير وهو ما يبدو -مثلا- في زيارات التفقد والاطلاع التي يقومون بها للولايات الداخلية؟

    التقي ولد الشيخ:

    تمضي وتأتي الليالي والشعب ليس يبالي
    وكل زرع لديه وكل عذب زلال
    وكل ما قد تبقى من أعنز وجمال
    ومن خراف برتها أيدي الضنى والهزال
    أتت بالأمس عليه زيارة الكرنفال
    زيارة وضعتنا في واقع من خيال
    طغت على البؤس فيه مظاهر الاحتفال!!

    * "إسلام أون لاين.نت": وصلتكم هوجة التطبيع بغير مناسبة، فما تعليقكم على من حضروا الحفل الأخير للسفير الصهيوني في نواكشوط؟!

    التقي ولد الشيخ:

    قلنا لمن قد حضروا حفل "سفيرنا" المهاب
    ماذا شربتم غير دمـ ـع الأم والشيخ المهاب
    والطفل والطفلة والـ أجيال في كأس الصحاب
    وهل أكلتم غير ما أدمته أنياب الكلاب
    من الثكالى والصبا يا والشيوخ والشباب
    مزقتموا أشلاءه بكل قاطع وناب
    قالوا: وما وجهه اعترا ضكم على ذاك الشراب
    فالآدمي عندنا طاهر الدمع واللعاب
    قلنا لهم فهل تباح عندكم وتستطاب
    لحوم أطفال الحجارة لمن منها أصاب
    قالوا إذا أكلها مضيفنا فهل نعاب
    فهي طعامهم وهم أهل كتاب

    * "إسلام أون لاين.نت": صحيح أن معظم علماء موريتانيا أفتى بوجوب قطع العلاقات مع إسرائيل، ولكن بعضهم آثر السكوت، فماذا تقول لأولئك الصامتين؟

    التقي ولد الشيخ:

    إلى الفقيه الذي إن سيل عن تركه
    أفتى، ويفتي إذا ما سيل عن شركهْ

    وعن "صناديق قرض الادخار" وعن
    لحم الدجاج وعن "شرلي"* ومن دلكهْ

    وغير ذا من مهم لم يكن جلالا
    في جنب ما العالم المسئول قد تركهْ

    فيا ترى أين في الأصلين مدرك ما
    من السكوت عن "التطبيع" قد سلكهْ

    فهل يبيح موالاة اليهود لنا
    أم هل يحرمها العلامة النسكهْ

    أم حكمها صيغة في الشرع طارئة
    بين الجواز وبين المنع مشتركهْ

    وليفتِ بالحكم في أمر اليهود بما
    في "النص" لا "بالذي جاءت به الشبكهْ"

    وليتقِ الله فينا إننا نفر
    في علمنا و تقانا "تنزل البركهْ"**


    * "إسلام أون لاين.نت": لماذا تبدو حادا في شعرك تجاه الحكام ولا تتوقف عن هجائهم؟

    التقي ولد الشيخ:

    سادتنا في زمن سادته مرتزقهْ
    صاروا لضعف دينهم أضعف من في الحلقهْ
    ما في قلوبهم على شعوبهم من شفقهْ
    وليس في وجوههم من الحياء ملعقهْ

    * "إسلام أون لاين.نت": إذن لو أتيحت لك فرصة لمخاطبة أحد هؤلاء الحكام، فماذا ستقول؟!

    التقي ولد الشيخ:

    إياك أن تتكلما إياك أن تتبرما
    ماذا عليك إذا جرى وتفجر "الأقصى" دما
    إن الذين وجدتهم لعضال دائك بلسما
    حظروا الكلام على الورى أيجوز في حق الدمى؟
    إن مزقوا أحشاءنا أو فرقوا أشلاءنا
    أو شردوا أبناءنا وغدا الظلام مخيما
    كن كيف شئت مدجنا ومخدرا ومنوما
    في ليلة حمراء في خد تورد في لمى
    واجعل لعينك أعينا تغتال أبناء الحمى
    إن عبّروا وتظاهروا وشكوا إلى رب السما
    إن الجلاوزة الذيـ ـن حبوك عيشا أنعما
    فرشوا الطريق نيازكا ملئوا المقابر أعظما
    فإلى السماء اجعل جما جمنا المهيضة سلّما
    لكن حذارِ بشهبها يا سيدي أن ترجما

    * "إسلام أون لاين.نت": وما رأيك في الحكام الذين يراهنون على "السلام" ويرفضون دعم المقاومة؟!

    التقي ولد الشيخ:

    سلام عليك "أبا جندل" سلام على أمة الجندلهْ
    سلام على كل مستبسل وحيدا يقاوم لا جند له
    وأف على من إذا ما بدا له ظله خف للهرولهْ
    وولى يراشي على أمنه عداة الرسول ومن أرسلهْ
    وحتام ندعى إلى لجنة يصافح فيها الفتى قاتلهْ
    فيهديه من حمقه قبلة ويطبق من شدقه قنبلهْ
    سئمنا الكلام سئمنا السلام سئمنا اللجوء إلى القرملهْ
    سئمنا ملوكا بلا نخوة كـ"ورد المكاتب" لا عرف لهْ

    * "إسلام أون لاين.نت": بعد 11 سبتمبر أصبح كل من يعارض أمريكا متهمًا بالإرهاب مطاردًا في وطنه، فما سبب ذلك؟

    التقي ولد الشيخ:

    سادتنا سيدهم ألقى إليهم ورقهْ
    قد جاء فيها أنه عنهم سيحجب الثقهْ
    لأنهم لم يفعلوا شيئا لقتل "العققهْ"
    فذعروا وارتعدوا من نقمة محققهْ
    وبعد ما تشاوروا "وافق شن طبقهْ"
    قالوا سندخل على كل "طريد" نفقهْ
    نسحب جنسياتهم نرميهمُ بالزندقهْ
    نقول إن فعلهم ثامن سبع موبقهْ
    نقتاد من يعرف من يعرفهم للمشنقهْ
    نعلن حالة الطوا رئ بكل منطقهْ

    * "إسلام أون لاين.نت": إذن ما تعليقك على فكرة المواطنين المتهمين بالإرهاب إلى أمريكا؟

    التقي ولد الشيخ:

    وا ضيعة الوطن المغلوب إن كانا
    يهدي بنيه لأهل الشرك قربانا

    ويا تفاهة أهل الدين إن وزنوا
    بأخسر الناس عند الله ميزانا

    من للحجى وفي الإبداع، من سبقوا
    وحلقوا في سماء العلم عقبانا

    ومن لفِقْه سليمان وخارجة
    ومن لمقرأ ورش وابن وردانا

    قد سلموه لأمريكا على طبق
    وأحكموا الصمت تطويقا لشكوانا

    حتى إذا كان ما قد كان واتضحت
    مشاهد الفيلم قالوا: كان ما كانا

    أنتم أقل لدينا رهبة وندى
    والغرب أكثر ترهيبا وإحسانا

    ولم يصيخوا ولم يصغوا لقائلنا
    فآب ينشد في الأشعار حسرانا

    أما الكرام فلم تقبل شفاعتهم
    وشفعت بنت "منظور بن ريانا"

    ليس الشفيع الذي يأتيك مؤتزرا
    مثل الشفيع الذي يأتيك عريانا


    * "إسلام أون لاين.نت": بهذه المناسبة هل قلت شعرًا في أحداث 11 سبتمبر؟

    التقي ولد الشيخ:

    الله أكبر لا مفر قرعت نواقيس الخطر
    يا بوش لا تزوِ الحوا جب ليس ينفعك الضجر
    ما عاد ترهبك الدمى ما عاد يعبدك الغجر
    القلب دمره الأسى والعين كحلها السهر
    والأمن صار خرافة والبرج طار "شذر مذر"
    دمر وشرد لا تدع من طالبان ولا تذر
    فغدا ستحصد ما بذرت المرء يحصد ما بذر
    ولسوف تبقى نصب عيـ ـنك صفعة الحادي عشر
    فبكل قطر فتية وبكل كهف مستقر
    الكل فيه أسامة ومحمد الملا عمر!!

    وانتهي اللقاء مع صوت من بلاد الشعراء.


    --------------------------------------------------------------------------------

    1-"شارلي" نوع من "كريمات" مستحضرات تجميل النساء

    2-"تنزل البركة" مصطلح عند الموريتانيين يشير إلى القلة الشديدة التي لولا "البركة" لما أحس أحد بوجودها.
يعمل...
X