الوطن الموريتاني ياقارئ الفنجات - موقع الوطن الموريتاني

ياقارئ الفنجات

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ياقارئ الفنجات









    يا قارئ الفنجان ..
    يا قارئَ الفنجان قلْ : أوَماترى .....طيفَ الحبيبِ يلوحُ في فنجاني ؟؟
    كنّا كعصفورينِ يكفينَا النــدى ....... عند الصـدى مِن زهرةِ الرُّمّـــانِ
    كم ساءلتْني مقلتايَ بحُــرْقةٍ : ...... تاللــهِ ذاكَ الصبُّ ..كيف شجاني ؟
    لمَّـا أجبتُ : هجرتُهُ ، فسلوتهُ ........ألطرْفُ كذّبَ ما يبـوحُ لِـســــاني
    **
    لَــمّا سألتُ البحرَ عنه ..أجابني : ...... كمْ عاشقٍ غدرتْ به حيــتـاني
    يا بحْرُ ... رفقاً بالغرير فإنّــهُ ........... ما زالَ عُسْلـوجاً بلا أســنانِ
    مازلتُ إن حلَكَ الدجى ألقاه في ..... حُـلُمي ، وعند الصُّـبْحِ في أجفاني
    وفؤاديَ المكلومُ يسألُ حائراً : ...... لمْ أسْــلهُ يوما .. فكيفَ سـلاني ؟؟
    كم نحلة غرثى أتتْ بستانهُ .......... لم تلقَ غيرَ الشــوكِ فِي البُستانِ !
    يا قارئ الفنجانِ ..هاج بيَ الجوى ... والشوقُ أوهى مقلتي ، وجَــناني
    فإذا بدا بلِّغْه : إني غارقٌ ............... في بحرهِ .. واكتب له عُنوانــي
    ياقارئ الفنجان ..إن شاهدتَهُ ............ ظمِئاً مُعــنَى ..فاسقِهِ فنجـــاني
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
    (الصدى : العطش الشديد ، عسلوج : الغصن الطري ، غرثى : جائعة )
    ............. غسان علي حسن / سوريا


يعمل...
X